الثلاثاء، 5 يوليو، 2011

«الإخوان» تلبي دعوة أصدقاء إسرائيل إلى لقاء باريسي لـ «نجدة سوريا»! معارضون: من يجلس مع الصهاينة لا يشارك الشعب معركته

الاحتفال الفرنسي الأوسع منذ انطلاق الحراك الشعبي السوري، انعقد ليلا في قاعة سينما السان جرمان الباريسية. صاحب الدعوة منتدى «قواعد اللعبة» الذي يقوده الكاتب الفرنسي برنار هنري ليفي، وجمعية «نجدة سوريا» التي أسسها هنري ليفي وتترأسها لما الأتاسي. الأسماء الفرنسية المشاركة، أقل ما يقال فيها أنها صديقة إسرائيل والمدافع الأول عن مصالحها في فرنسا. وزير الخارجية الفرنسية الأسبق برنار كوشنير، الوزير الأكثر انحيازا للدولة العبرية في الكي دورسيه، برنار هنري ليفي، مدافع شرس عن إسرائيل، وأحد اللاعبين لحسابها لتطويع الربيع العربي، بعد انهيار الأنظمة الممالئة لها، ووضعه في خدمة العلاقة معها، خصوصا ليبيا، التي كان أول المتصلين بقيادتها الثورية في بنغازي، حيث نقل رسائل إلى بنيامين نتنياهو، نفتها بنغازي، عن عزم ليبيا المستقبلية تطبيع علاقتها مع إسرائيل.

السفير 5 تموز 2011

------ المزيد في أرشيف غاما نيوز ---------

0 تعليقات::

إرسال تعليق