الخميس، 16 يونيو، 2011

نص الاتفاق الثلاثي بين إيران وتركيا والبرازيل حول تبادل الوقود النووي

النص الحرفي للاتفاق الثلاثي بين الجمهورية الاسلامية الإيرانية وتركيا والبرازيل حول تبادل الوقود النووي الايراني:
1 ــ نؤكد التزامنا باتفاقية حظر انتشار الأسلحة النووية، ونشدد على احترام حقوق جميع الأعضاء، ومن بينها الجمهورية الإسلامية، في تطوير الأبحاث، وتنمية واستعمال الطاقة النووية (كذلك امتلاك دورة الوقود النووي ومن ضمنها نشاطات التخصيب)، وذلك لغايات سلمية من دون تمييز.

2 ــ نعرب عن اقتناعنا القوي بأنّ لدينا الفرصة الآن للانطلاق قدماً في مسار سيخلق أجواء إيجابية وبنّاءة وغير صداميّة توصلنا إلى عصر من التفاعل والتعاون.

3 ــ نؤمن بأنّ تبادل الوقود النووي هو خطوة انطلاق التعاون في مختلف مجالات التكنولوجيا النووية السلمية، وخصوصاً في مجال التعاون النووي السلمي، ومن ضمنه محطات الطاقة النووية وبناء مفاعلات الأبحاث.

4 ــ بناءً على هذه النقطة، فإنّ تبادل الوقود هو نقطة انطلاق لبدء التعاون، وخطوة بنّاءة في مجال التعاون بين الأمم. إنّ خطوة من هذا القبيل عليها أن تؤدي إلى تفاعل وتعاون في إطار النشاطات النووية السلمية لتحل مكان ـــــ وتتفادى ـــــ كل أنواع المواجهات من خلال عدم اللجوء إلى أي تدابير أو إجراءات أو إعلانات تعرّض الحقوق الإيرانية للخطر تحت إطار اتفاقية حظر الانتشار النووي.

5 ــ بناءً على ما تقدم، وبهدف تسهيل التعاون النووي المذكور، توافق الجمهورية الإسلامية الإيرانية على وضع 1200 كيلوغرام من اليورانيوم المنخفض التخصيب كوديعة لدى تركيا. وستبقى هذه الكمية في تركيا ملكاً لإيران. وقد تعيّن إيران ووكالة الطاقة الدولية مراقبين مشرفين على سلامة حفظ هذه الكمية من اليورانيوم لدى تركيا.

6 ــ ستبلغ إيران، وكالة الطاقة الدولية، برسالة مكتوبة وعبر القنوات الرسمية، بمضمون هذا الاتفاق في غضون سبعة أيام من تاريخ توقيع هذا الإعلان.

وبناءً على الرد الإيجابي لمجموعة فيينا (الولايات المتحدة وروسيا وفرنسا ووكالة الطاقة)، ستُبلوَر تفاصيل إضافية حول اتفاق التبادل، وذلك عبر اتفاق مكتوب وترتيب صحيح بين إيران ومجموعة فيينا التي ألزمت نفسها بتزويد إيران بكمية 120 كيلوغراماً من الوقود النووي الذي يحتاج إليه «مفاعل طهران للأبحاث».

7 ــ عندما تعلن مجموعة فيينا التزامها بتسليم هذه الكمية، يلتزم الطرفان بتطبيق الاتفاق المذكور في البند السادس.

تعرب إيران عن استعدادها لتسليم كمية الـ 1200 كيلوغرام من اليورانيوم المنخفض التخصيب إلى تركيا في غضون شهر واحد. وبموجب الاتفاق نفسه، على مجموعة فيينا أن تسلّم إيران الـ 120 كيلوغراماً من الوقود النووي المطلوب لمفاعل طهران، بحدّ زمني أقصاه عام واحد.

8 ــ في حال عدم احترام بنود هذا الإعلان، تعيد تركيا، سريعاً وعلى نحو غير مشروط، الـ 1200 كيلوغرام من اليورانيوم المنخفض التخصيب إلى إيران، وذلك بناءً على طلبها.

9 ــ نرحّب بقرار إيران مواصلة الحوار، كما فعلت سابقاً، مع مجموعة 5+1 في تركيا حول الهواجس المشتركة المبنية على الالتزامات الجماعية وفق النقاط المشتركة لعرضهم.

10 ــ تعرب تركيا والبرازيل عن تقديرهما لالتزام إيران باتفاقية حظر الانتشار النووي ولدورها البنّاء في متابعة الحقوق النووية للدول الأعضاء. بدورها، تعرب إيران عن تقديرها للجهود البناءة للدولتين الصديقتين، تركيا والبرازيل، في المساعدة على خلق الجوّ البناء لتحقيق الحقوق النووية الإيرانية.

02 حزيران, 2010

0 تعليقات::

إرسال تعليق