الأحد، 22 مايو، 2011

د. سامي أدهم - إبستمولوجيا المعنى والوجود نقد التطورية

إن المعرفة هي معرفة رمزية، فاللغة تعطينا كلمات، وقضايا وتساؤلات، وسلوب قضايا وصيغ... والكلمة لها مكونات عدة فهي دلالة، ومعنى تمثل ورسم.

والمؤلف في كتابه هذا ليس بصدد دراسة كل هذه المكونات، ولكنه يحاول ومن خلال مفهوم الدلالة، رصد ما تدل عليه الكلمة من موضوع في الواقع أو في التمثل الذهني؛ لأنها تمثل المرجع؛ أي مرجع القضية والكلمة، وبدونه يدور الفكر في الفراغ.

د. سامي أدهم -   إبستمولوجيا المعنى والوجود نقد التطورية

0 تعليقات::

إرسال تعليق