الخميس، 28 أبريل، 2011

تحرّك عسكري ليلاً على الحدود الشمالية مع سوريا

سجل تطور أمني لافت عند الحدود الشمالية مع سوريا بدا على صلة بمجريات التطورات السورية. فقد ذكرت صحيفة "النهار" نقلاً عن شهود عيان في منطقة وادي خالد أنهم سمعوا إطلاق نار كثيفا عند الضفة السورية من النهر الكبير في منطقة البقيعة الحدودية من دون التمكن من معرفة تفاصيل ما جرى. وتزامن ذلك مع تدابير أمنية مشددة اتخذت في الجانب اللبناني من الحدود، إذ عزز الجيش والقوة الأمنية المشتركة انتشارهما على امتداد مجرى النهر الكبير من العريضة حتى منطقة وادي خالد. وشوهدت ملالات وآليات عسكرية للجيش تتجه من مراكزها في عكار في اتجاه الحدود الشمالية مع سوريا. وأفاد الأهالي في قرى وبلدات حدودية أن الجيش والقوة الأمنية المشتركة يسيران دوريات راجلة ومؤللة في إطار عملية ضبط الحدود ومكافحة التهريب.

28  نيسان, 2011

0 تعليقات::

إرسال تعليق