الاثنين، 23 مايو، 2011

معتبرا أن بعض السياسيين أدمنوا شرب الدماء... الجوزو ينتقد عون و"حزب الله": الأكثرية الوبائية استباحت ذبح لبنان

رأى مفتي جبل لبنان الشيخ محمد علي الجوزو أن "القناع سقط عن النفوس الحاقدة والوجوه الفاسدة والنفاق وسقطت شعارات المقاومة والممانعة والمدافعة", ولفت إلى أن "بعض الشاشات في لبنان لا ترى إلا بعين واحدة, عوراء", موضحاً أن "بعض الشاشات لا ترى إلا ما يجري في البحرين, أما ما يجري في الجوار وما يعانيه الجوار, فعين النفاق عمياء وبكماء وصماء, يا للعار", في إشارة إلى قناة "المنار" التابعة ل¯"حزب الله".

وأشار الجوزو في تصريح صحافي إلى أن "بعض السياسيين في لبنان قد أدمنوا النفاق والرياء وشرب الدماء", مضيفاً "هنا في لبنان من هو قصير القامة طويل اللسان, لسانه كالمبرد, ليس عنده ضوابط أخلاقية ولا روابط إنسانية, يفصل الثياب على قياسه, فتحة من الأمام أو فتحة من الخلف ليس المهم, المهم ما تحت الثياب من غل وحقد وسفاهة", في إشارة إلى رئيس تكتل "التغيير والإصلاح" ميشال عون.

واعتبر أن "الأكثرية في ما مضى لم تكن أكثرية, أما اليوم فهي أكثرية وبائية ومرضية, إنهم يستبيحون الحرمات, يعتدون على حقوق الآخرين, يسرقون الأرض, يسرقون البحر, ويسرقون البر, شريعة القراصنة والقرامطة وأهل الضلال, يسرقون المساجد والأوقاف والأراضي المقدسة, مأكلهم حرام ومشربهم حرام وملبسهم حرام".

وختم الجوزو: "يا حسرة على لبنان وشعب لبنان, تحكمه المافيات والعصابات وتفرض عليه الضياع والخراب والدمار بالقوة, وهذه هي الأكثرية اليوم, الأكثرية الزائفة التي استباحت ذبح لبنان وقتل لبنان وقدمته جثة هامدة لأولياء الأمر في الخارج, الدولة التي تسلم اللاجئين إليها لحمايتهم من الذبح لم تعد دولة بل أصبحت مزرعة".

بيروت - السياسة الكويتية GMT 0:00:00 2011 الاثنين 23 مايو

0 تعليقات::

إرسال تعليق