الأربعاء، 27 أبريل، 2011

علماء: "تسونامي مدمر" يهدد شواطئ دول البحر المتوسط بما فيها لبنان

تسونامي لبنان والشرق الأوسط

حذرت مجموعة من العلماء الإيطاليين والمصريين من احتمال تعرض الدول الواقعة عند حوض البحر المتوسط، بما فيها مصر وسوريا وفلسطين ولبنان، خلال السنوات الثلاث القادمة إلى تسونامي مدمر.

وحسب المعلومات التي قدمها العلماء يوم الاثنين 25 نيسان فإن منطقة الجزر الثلاثة قبرص ورودوس وكريت ستشهد زلزالا قويا قد يتسبب بتشكل تسونامي من أمواج يبلغ ارتفاعها عدة أمتار ستضرب المدن المتواجدة على الشواطئ مدمرة كل شيء في طريقها.

واعتبر البروفيسور أحمد علي بدوي الخبير في الزلازل بمعهد القاهرة للعلوم والأبحاث الخاصة بعلم الفلك والجيوفيزياء أن العلماء توصلوا خلال دراستهم لتاريخ الزلازل على الكوكب في حقبة الـ 4 آلاف عام الأخيرة إلى نتيجة مفادها أن مصر تعرضت في 21 حالة لتسونامي تسببت به هزات أرضية، إذ حدثت فيها في القرن العشرين فقط اهتزازات أرضية نابعة عن 52 زلزال تواجدت مراكزها في البحر
.

هذا وتم تقديم نتائج العلماء هذه للنقاش إلى الحكومة المصرية، ومن المتوقع انه سيتم في وقت قريب الدعوة إلى اجتماع طارئ لمركز الأزمات وإزالة آثار الكوارث الطبيعية بهدف وضع إجراءات خاصة لإخلاء السكان من المناطق الموجودة قرب البحر في حال حدوث تسونامي.

26 أبريل 2011

0 تعليقات::

إرسال تعليق