الجمعة، 29 أبريل، 2011

جنبلاط: الفراغ الحاصل يؤدي إلى تآكل البلد واهترائه شيئا فشيئا

قال رئيس جبهة النضال الوطني النائب وليد جنبلاط لـ«السفير»، إنه ليس صحيحا أن دمشق لا مصلحة لها بتشكيل الحكومة، بل هو سمع تشجيعاً سورياً على وجوب ولادة الحكومة وأن يقدم الجميع تنازلات. ورأى جنبلاط أن على الأكثرية الجديدة الإسراع في تشكيل الحكومة اليوم قبل الغد، ذلك أن الفراغ الحاصل يؤدي إلى تآكل البلد واهترائه شيئا فشيئا، بسبب غياب المرجعية الناظمة للوضع الداخلي، موضحا أنه اضطر إلى التدخل شخصيا، وعلى مدى خمس ساعات، ليل أمس الأول لفتح طريق صوفر بعد قطعها احتجاجا على ارتفاع أسعار المحروقات، رافضا فكرة أن البلد ممسوك.
وأضاف جنبلاط: الحكومة تأخرت كثيرا، وهذا التأخير يعزز منطق الفراغ الذي يأكل البلد سياسيا واقتصاديا ومعيشيا، كما يعزز الفوضى ولعل فضيحة المشاعات أصدق تعبير عنها. ورأى جنبلاط ضرورة في التعجيل بتشكيل الحكومة، وتجاوز التعقيدات المطروحة، خاصة أن هناك ضرورة لبنانية لحكومة في ظل المستجدات والمتغيرات الإقليمية وخاصة ما يجري في سوريا، فهذا بالحد الأدنى يستدعي التعجيل بالحكومة والانصراف فورا إلى المعالجات.  
 29 نيسان, 2011

0 تعليقات::

إرسال تعليق